أبرز العناوين

أصدقاء المخطوطة

السبت، 16 نوفمبر 2013

سجود في وطن بِيع ثَوبَه ... بقلم / سهيل العبد العزيز

سهيل العبد العزيز

مؤذن مدينتي أخرس
و ألحاكم عقيم
كيف ســـ يلد وطني رجال بلا خوف ؟
و هل ســـ تقام ألصلاة في جمعة عرجاء ؟
النهر نائم
و الريح عطشى
و ألصباح غريب

و وجهي كــ الطين ... تفطر من جفاف السنين
ينتظر قبلة من الشمس ... قد تمنح سنابله شيء من الحنين

اه من لغتي
طبعها شقي منذ تعلمت لفظ حرف السين
و بريء أنا من كتابة قصائد تلعن يوم الدين

اقتربوا
ســ أبيع لكم سجادتي
و بقايا أدعية كنت أرتّلها ذات عيد

كم ســ تدفع يا أنت ؟
و أنت ِ هل ستشترين ؟

جميعهم مد يده في جيبه
أتراه ســـ يدفع لي دنانير ؟
أم ســـ يخرج منديله لــ يمسح دمع أخيه

عين بـــ عين ... و الرحيل أنين
و الدمع سلطان المجانين
كفانا نقول ... الإنتظار عنوان ... و الحزن دين

هي أقدار ... و هي أضرحة تمشي بنا طائعين
أقم وجهك لـــلدين ....
و رتل ...
يوم غد ستشرق الشمس على عراق الصابرين






مع تحيات ...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك على المخطوطة دليل إيجابيتك في التفاعل مع الأحداث ، فلا تجعل عناد قلمك يسلب منك تلك الإيجابية

Google+ Followers

ضع بريدك هنا وتابعنا