أبرز العناوين

أصدقاء المخطوطة

الخميس، 21 نوفمبر، 2013

أمي ، الوطن ... بقلم / الإعلامي سنان علاء

الإعلامي / سنان علاء 

هل لي وطن ؟
فأنتمي إليه أو سكن ؟ 

هل أملك الحنين
حينما يجيئ يختفي الوسن ؟

ففي الوطن ..
كنت أراني أمتطي الدلال

بصهوة الخيال ..
فبيت أمي باحة النوال ..
و الجمال ..

فكنت في أحظانها
أنا الامير
والصغير
والكبير

وفي المنام
تقص لي حكاية سعيدة الختام

فاستريح ها هنا
وأغفو في سلام

بفيض دفئها وصوتها
وأنتهي مدللا فوق السما
بغيمة الاحلام

عشت هكذا طويلا
مترفا منعّما

حتى أتاها خنجر من أقرب النساء
فاستورثت مكانها
وصادرت مني الهناء

وأثمر الشقاء
في بيتنا ..

بلعنة الشمطاء
من ترتدي ثوب التقى
وتدعي الوفاء

فهل هناك عاقل
يلتمس الرجاء

ممن أتت منزلنا
مجرمةً قاتلةً
واحتفلت بعيدها في ساعة العزاء ؟؟

معذرةً بغدادُ
هذه إرادة القدر
وحكمة القضاء

معذرةً يا أمنا
يا مهجتي
يا درة العطاء
يا أجمل النساء







مع تحيات ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك على المخطوطة دليل إيجابيتك في التفاعل مع الأحداث ، فلا تجعل عناد قلمك يسلب منك تلك الإيجابية

Google+ Followers

ضع بريدك هنا وتابعنا